مجلة ليبية متخصصة في الشؤون الدفاعية

تهنئة بحلول عيد الأضحى المبارك 1445هـ - 2024م.

تهنئة بحلول عيد الأضحى المبارك 1445هـ - 2024م.

 يسر هيئة تحرير مجلة المسلح ان تتقدم إليكم بأطيب التهاني بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك أعاده الله علينا بالخير والبركات كل عام والجميع بخير.

للمزيد

الولايات المتحدة | الجيش الأميركي يسعى لتزويد مروحياته بذخائر

الولايات المتحدة | الجيش الأميركي يسعى لتزويد مروحياته بذخائر "دقيقة" بعيدة المدى.

أمضى الجيش الأميركي، نحو 5 سنوات في تقييم الشكل الذي ستبدو عليه الذخيرة الدقيقة بعيدة المدى التي تطلقها الطائرات المروحية، ولكن خلال هذه المدة، ظهرت خيارات أخرى يمكنها تحقيق قدر…

للمزيد

تونس | ترقية وتطوير منشأة التدريب العسكري التونسية في منطقة بن غيلوف

تونس | ترقية وتطوير منشأة التدريب العسكري التونسية في منطقة بن غيلوف "جنوب البلاد" لتعزيز قدراتها التدريبية.

تستعد القوات المسلحة التونسية لتعزيز قدراتها التدريبية من خلال ترقية شاملة لمنطقة تدريبها الأساسية في بن غيلوف , ويأتي هذا التطور بعد نشر الخطط التفصيلية على موقع نظام إدارة الجوائز…

للمزيد

بوركينا فاسو | مساعدات عسكرية صينية ومركبات مدرعة إضافية لتعزيز القوات المسلحة الوطنية.

بوركينا فاسو | مساعدات عسكرية صينية ومركبات مدرعة إضافية لتعزيز القوات المسلحة الوطنية.

إستلمت القوات المسلحة الوطنية لبوركينا فاسو شحنة كبيرة من المركبات المدرعة من الصين، في حفل تسليم حضره النقيب إبراهيم تراوري، رئيس بوركينا فاسو، في 6 يونيو الجاري , ويعد التسليم…

للمزيد

طورت أوكرانيا نوعاً جديداً من الصواريخ الموجهة بدقة، وكان أول "اختبار" علني لفعاليتها ناجحاً فقد تم تدمير منصة إطلاق من طراز S-400 في شبه جزيرة القرم المحتلة، في رأس طرخانكوت، وهو ما أبلغنا عنه في الثالث والعشرين من أغسطس

تم التقاط الفيديو التالي بطائرة بدون طيار لتسجيل آثار الغارة. أما كيفية تمكنها من الاقتراب من نظام دفاع جوي قيم فهو سؤال آخر، ولكن الأهم من ذلك هو أن الهدف قد تعرض لضربة شديدة، مع انطلاق الصواريخ المحملة مسبقًا ومن المحتمل جدًا أن تلحق الضرر بمركبات أخرى من نظام S-400.

وظل السلاح وراء هذه الضربة غير معلن بينما أصبح بلا شك حديثا ساخنا بين وسائل الإعلام العسكرية. ألقى رئيس مجلس الأمن القومي والدفاع في أوكرانيا أوليكسي دانيلوف اليوم بعض الضوء على هذا الأمر.

"كان الصاروخ جديدًا. وكان الصاروخ حديثًا تمامًا. في عام 2020، وافق مجلس الأمن القومي على قرار بشأن عمليات [تصنيع] الأسلحة، ولم تكن جميعها مفتوحة، لذلك قد لا يكون الجمهور على علم بأشياء معينة وقال دانيلوف في مقابلة مع راديو أوكرانيا الدولي "نعم، إنه منتج جديد أثبت نفسه بشكل لا تشوبه شائبة".

هناك بالفعل اقتراحات بأنه قد يكون صاروخ كروز مضاد للسفن من طراز Neptun، تم نشره في وقت سابق لتدمير الفرقاطة الروسية Admiral Essen وتدمير الطراد Moskva بالكامل. وكانت الفكرة هي أنه يمكن تعديل نيبتون لتمكين استخدامه ضد الأهداف الأرضية، بنفس الطريقة التي تم تنفيذها في Harpoon Block II. علاوة على ذلك، تم النظر في مثل هذا الخيار منذ بداية تطوير نبتون.

يشير الروس إلى أنه كان صاروخًا من طراز بريمستون 2 تم إطلاقه من الأرض وتم تركيبه على زورق آلي. كانت هذه الفرضية مدفوعة بعملية إنزال في شبه جزيرة القرم نفذها جنود من استخبارات الدفاع الأوكرانية على متن قوارب في اليوم التالي. ومع ذلك، فإن هذا الافتراض لم يعد صالحا بعد الكشف عن دانيلوف.

يمكن أن توفر لنا لقطات الضربة بعض الأفكار حول قدرات الصاروخ. وبشكل أكثر تحديدًا، في نظام التوجيه الذي يستخدمه. وبالنظر إلى أن الضربة كانت مدعومة بطائرة بدون طيار، فإن اقتراحنا هو أن الطائرة بدون طيار يمكن أن تحدد الهدف الذي سيضربه الصاروخ.

وفي الوقت نفسه، تم توجيه مرمى النظام البصري للطائرة بدون طيار نحو المركبة المركزية للمجموعة، وعلى الأرجح رادار نظام S-400. وبعبارة أخرى، لم يكن ذلك تسمية ليزر. أيضًا، مع الأخذ في الاعتبار أن قاذفة الصواريخ، وليس الرادار، هي التي أصيبت، يمكننا استبعاد الرأس المضاد للإشعاع.

وبالتالي تبقى فقط رؤوس التوجيه الحرارية والرادارية. ونظراً لتقليد الأسلحة الأوكراني، فإن الخيار الأخير هو الخيار الأكثر ترجيحاً. وفي هذا الصدد، يتمتع نظام S-400 ببصمة رادارية مميزة.

وفي هذا الصدد، لا ينبغي لنا أن ننسى أن بعض التطورات الأوكرانية أظهرت أيضًا دقة عالية حتى عندما تم استخدام أنظمة التوجيه بالقصور الذاتي والقمر الصناعي فقط. على سبيل المثال، فيلكا MLRS.

في فيديو تدمير منظومة S-400، هناك انفجار أولي صغير يمكن ملاحظته في البداية. وتنتشر النار منه على قاذفتين، مما يشير إلى رأس حربي قوي للغاية وشديد الانفجار.

وتشير هذه التفاصيل بدورها إلى أن الصاروخ نفسه يجب أن يكون كبيرًا وأن يكون له نطاق تشغيلي فعال. في هذه الحالة بالذات، يجب أن يكون مدى الصاروخ على الأقل 130 كيلومترًا إلى خط المواجهة + 10 إلى 20 كيلومترًا في الأعلى لأسباب تتعلق بسلامة منصة الإطلاق، أو 180 كيلومترًا إذا حسبنا من موقع إطلاق بالقرب من أوديسا.

بهذه الطريقة يكون لدينا سلاح ذو مدى يقدر بضعف مدى GMLRS الأمريكي الذي تستخدمه أنظمة صواريخ HIMARS في الجيش الأوكراني، بمستوى مناسب من الدقة. يمكن لمثل هذا السلاح أن يفتح العديد من الفرص المثيرة للاهتمام لضربات طويلة في عمق العمق الروسي. وليس فقط على الأراضي الأوكرانية المحتلة، لأن جميع الأسلحة الأجنبية بعيدة المدى التي قدمها شركاء أوكرانيا ملزمة دبلوماسيا بعدم استخدامها أبدا ضد الأراضي الروسية.

Pin It

Star InactiveStar InactiveStar InactiveStar InactiveStar Inactive
 

المتواجدون بالموقع

795 زائر، وعضو واحد داخل الموقع

تصفح أعداد مجلة المسلح

 

 

خدمة التغذية الأخبارية لمجلة المسلح

 

 

 

 

 

 

 

  

قائمة البريد

أشترك فى القائمة البريدية لأستقبال جديد المجلة

 

كلمة رئيس التحرير

جيش بلادي

جيش بلادي

من جغرافيا متناثرة لوطن مُمزّق.. بعدما دبّ اليأس في النفوس وانحسرت المقاومة باستشهاد رمزها، واستباحة…

للمزيد

الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30

 

 

كلمة مدير التحرير

على هامش الذكرى...

على هامش الذكرى...

الحياة مليئة بالتجارب التي غالبا ما تترك آثارا عميقة في دنيا الشعوب، إذ ليس غريبا…

للمزيد