مجلة متخصصة في الشؤون الدفاعية

طائرات الجيش الألماني تنقل المرضى والمصابين الإيطاليين والفرنسيين بفيروس كورونا إلى ألمانيا للعلاج .

طائرات الجيش الألماني تنقل المرضى والمصابين الإيطاليين والفرنسيين بفيروس كورونا إلى ألمانيا للعلاج .

من المقرر أن تعالج ألمانيا مرضى الفيروس التاجي الذين يتم نقلهم جواً بواسطة طائرات السلاح الجوي الألماني من دول أوروبية مجاورة كانت الأكثر تضرراً من الوباء ويقوم الجيش بنقل مرضى…

للمزيد

إعادة نشر مروحيات سلاح الجو الملكي البريطاني للمساعدة في مكافحة Covid-19.

إعادة نشر مروحيات سلاح الجو الملكي البريطاني للمساعدة في مكافحة Covid-19.

تمركزت اعتبارا من اليوم ، ثلاث طائرات هليكوبتر تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني في كينلوس باراكس في اسكتلندا وتقول وزارة الدفاع إن بوماس ستعمل عن كثب مع مروحية شينوك وايلد…

للمزيد

فيروس كورونا

فيروس كورونا "يضرب" الخطط النووية العالمية.

بسبب انتشار فيروس كورونا قررت الدول الاعضاء الموقعة على معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية، الاثنين، تأجيل مؤتمرها السنوي وأوضحت الأمم المتحدة أنه تقرر تأجيل المؤتمر بسبب تفشي فيروس كورونا…

للمزيد

السلطات الأمريكية تتبع أساليب استخباراتية في للتنبؤ بانتشار فيروس كورونا.

السلطات الأمريكية تتبع أساليب استخباراتية في للتنبؤ بانتشار فيروس كورونا.

تراقب السلطات الأمريكية حركة السكان من خلال جمع بيانات هواتفهم المحمولة للتنبؤ بانتشار الفيروس التاجي الجديد ومكافحته حسبما ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلا عن مصادرها الخاصة وقالت الصحيفة تقوم…

للمزيد

 في العدد السابق قدمنا للقاري نبذه عن منظومات الصواريخ م/ط بصفة عامة وفي هذا العدد نواصل تقديم منظومات ا الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف .

في سنة 1958 م بدأت في الولايات المتحدة الأمريكية الأبحاث لإنتاج صواريخ م/ط محمولة على الكتف وتم إنتاج أول صاروخ م/ط محمول على الكتف سنة1965 ( ريد أي ) وفي نفس السنة تم إنتاج الصاروخ الروسي ستريلا 2 سام 7 . صواريـخ م/ ط المحمولـة على الكتـف تستخدم لمكافحة الأهداف الجوية التي تطير علي ارتفاعات منخفضة وتستخدم لحماية التشكيلات البرية الصغرى ( مستوى كتيبة فما دون ) وحماية مراكز السيطرة على القوات ويكون تشكيلها ضمن منظومة الدفاع الجوي كأخر حلقة من حلقات الدفاع الجوي . الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف نظراً لخفة وزنها وسهولة استخدامها وإخفائها تعتبر من الأسلحة ذات القدرة على المناورة وهي فعالة عند استخدامها لمكافحة الطيران الذي يطير على ارتفاعات منخفضة وعلى مديات قريبة .
تتكون أغلب منظومات الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف من :-
1) الصاروخ م/ط
2) أنبوب الإطلاق
3) مصدر التغذية الصاروخ م/ط :-
يستخدم لحمل الرأس القتالي و إيصاله إلى الهدف ويؤمن تفجيره لحظة وصوله الهدف
تتكون أغلب الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف من :-
أ ـ رأس التوجيه الذاتي .
ب ـ قسم الأجهزة.
جـ ـ القسم القتالي .
د ـ محرك الإطلاق و المسيرة ذات وقود صلب.
هـ ـ الأجنحة والذفات أنبوب الإطلاق :-
يستخدم لتأمين الإطلاق المصوب والأمن للصاروخ كدالك يستخدم كحاوية لحماية الصاروخ من ثأتير العوامل الجوية وغيرها
ويركب عليه جهاز التسديد وأجهزة الإطلاق مصدر التغذية :-
يستخدم لتزويد الصاروخ بالتغذية الكهربائية
أنظمة توجيه الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف :-
1ـ توجيه ذاتي سلبي.
2 ـ توجيه بواسطة الأوامر.
3 ـ توجيه بواسطة أشعة الليزر.
أولا التوجيه السلبي ( توجه ذاتي ) :-
يتم توجيه الصاروخ باستقباله الأشعة المنبعته من الهدف ( مصدر الأشعة الحرارية ) بواسطة رأس التوجيه الذاتي للصاروخ الذي بدوره ينتج أوامر توجيه للصاروخ باتجاه نقطة التقاء الصاروخ بالهدف مثل صواريخ م/ ط ستريلا 2 سام7
ثانيا توجيه إيجابي ( عن طريق الأوامر ) :-
يتم توجيه الصاروخ بواسطة أوامر توجيه يتم إرسالها من الأرض عن طريق وحدة التوجيه وإرسال الأوامر ( أوامر التوجيه يتم إنتاجـها نتيـجة لتتـبع الرامـي للهـدف والصاروخ بواسطة جهاز التصويب ) مثل صواريخ م/ط دجافلن و بلوبايب الانجليزية.
ثالثاً) التوجيه بواسطة أشعة الليزر :-
الصواريخ م/ط التي يتم توجيهها بواسطة أشعة الليزر يتم تركيب مستقبل أشعة الليزر بمؤخرة ( ذيل ) الصاروخ الذي يستقبل أشعة الليزر المرسلة من وحدة التوجيه التي تؤمن توجيه الصاروخ باتجاه نقطة التقاء الصاروخ بالهدف ( حيت يقوم الرامي بواسطة جهاز التنشين البصري بتتبع الهدف وتقوم وحدة التوجيه بإرسال أشعة الليزر لتوجيه الصاروخ عند انحرافه عن اتجاه الهدف ) مثل صواريخ م/ط ار بي اس70 السويدية.
بعد إطلاق الصاروخ م/ط يطير الصاروخ باتجاه نقطة التقاء الصاروخ بالهدف التي يتم توجيهه نحوها سواء عن طريق رأس التوجيه الذاتي للصاروخ أو عن طريق أوامر التوجيه الرادارية أو الليزريه وعند اقتراب الصاروخ من الهدف يتم تشغيل المفجر اللاسلكي للصاروخ بحيث يتم تفجير الرأس القتالي للصاروخ على مسافة من الهدف( بالصواريخ م/ط التي يتم انفجارها بالقرب من الهدف )حسب مواصفات المفجر اللاسلكي أما في الصواريخ التي يتم تدمير الهدف بها عن طريق الاصطدام فلا داعي لاستخدام المفجر اللاسلكي .عند فقدان الصاروخ الهدف يتم تفجير الصاروخ ذاتيا بأغلب الصواريخ م/ط العاملة حاليا .
لقد حدثت عدة تطويرات على الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف للرفع من كفأتها :-
1- التغلب على التشويش الحراري المنبعث من قذائف اللهب التي تقذفها الطائرات لكي تتجه لها الصواريخ م/ط ذات التوجيه السلبي (حراري ) بتركيب أجهزة تمييز لتمييز الحرارة المنبعته من قذائف اللهب عن الحرارة المنبعثة من محركات الطائرات فتتجه إليها .
2- نظرا لصغر حجم الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف وخفة أوزانها فإن
الرأس القتالي للصاروخ صغير الحجم وقدرتـه التدميريـة ضعيـفة ، تم تطوير
الصواريخ بحيث يتم تفجير الجزء المتبقي من وقود محرك الصاروخ مع القسم القتالي ويهدا زادت القدرة التدميرية للصواريخ .
3- تركيب أجهزة تعارف قصيرة المدى على منظومات الصواريخ م/ط المحمولة على الكتف للحد من الرماية على الطيران الصديق
4- استحدثت منصات إطلاق متحركة خفيفة الوزن يتم وضعها على الأرض يمكن منها إطلاق أكتر من صاروخ م/ط متل منصة الإطلاق الروسية دجيقيت التي يمكنها إطلاق عدد 2 صاروخ م/ط ايغلا وبذلك أصبح بإمكان الرامي الرمي بأكثر من صاروخ . كذلك تم تركيب منصات إطلاق على عربات مدولبة يمكنها إطلاق حتى 4 صواريخ م/ط لزيادة القدرة النارية و القدرة علي المناورة ولكنها فقدت صفة المحمولة على الكتف .

Pin It

تقييم المستخدم: 2 / 5

Star ActiveStar ActiveStar InactiveStar InactiveStar Inactive
 

قائمة البريد

أشترك فى القائمة البريدية لأستقبال جديد المجلة

المتواجدون بالموقع

418 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

كلمة رئيس التحرير

فلم يعد في القلب متّسع ولم يتبق في الوقت مراح

فلم يعد في القلب متّسع ولم يتبق في الوقت مراح

ليبيا... وإن استغلها الباعة والمتاجرون، واستأسد عليها الحمقى والمجرمون، وحاول استمالتها المؤدلجون أو حتى المدجَّنون،…

للمزيد

الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31

كلمة مدير التحرير

القدس الشريف بعد مائة عام من الوعد المشؤوم

القدس الشريف بعد مائة عام من الوعد المشؤوم

القدس مدينة موغلة في القدم، يعود تاريخها إلى خمسة آلاف سنة على وجه التقريب، ما…

للمزيد